ما بين الطايف و الرياض السعودية حاضنة للسلام من زمان

Avatar

السعودية مثل ما عرفناها من قديم الزمان ، تسعى للسلام و الصلح بين كل العرب و المسلمين ، و من هذا المنطلق احتضنت الرياض أمس الثلاثاء توقيع الاتفاق بين الحكومة اليمنية و المجلس الانتقالي الجنوبي بعدن .

و ما وصل الطرفين للاتفاق إلا بعد جهود كبيرة مبذولة من الحكومة السعودية و الأشقاء الشركاء الاستراتيجيين في الحكومة الامارتية لوقف نزف دماء الأبرياء في اليمن الشقيق .  ??

و ما تهاونت ولا تخاذلت الجهود السعودية بعد الخلافات الأخيرة و استمرت المحاولات بالصلح إلى أن تم الصلح بفضل الله و بفضل الجهود الكبيرة المبذولة . ??

والتاريخ يذكر ويعرف أن اتفاق الرياض ٢٠١٩ ليس الأول في خدمة الأخوة الأشقاء في اليمن ، إنما السعي وراء مصالح جيران المملكة صفة و طبع قديم في ملوك السعودية و شعبها ، حينما احتضنت الطائف معاهدة لرسم الحدود بين البلدين عام ١٩٣٤ ، وبعدها بعدة عقود احتضنت المملكة مجددا المصالحة بين اليمنيين في الشمال بعد انهيار نظام الإمامة، و الخلافات اللي احتدت بين قوى الجمهورية و قوى الأمامة ????

التسوق

إقرأ المزيد

المزيد مثل هذا